منظمة غاندي لحقوق الانسان
قســــم تعليم و تربية حقوق الانسان
اهلا بكم
مفهوم حقوق الانسان
اعرف حقوقك ؟؟؟
مصطلحات تعليمية -1
مصطلحات تعليمية -2
سؤال و وجواب
طرق تعليمية
انشطة تعليمية
بناء الشبكات التعليمية
وثائق انسانية تاريخية
اجندة حقوق الانسان
جوائز حقوق الانسان
اصدارات تعليمية
الفيديو التعليمي
دليل دراسي
اين تدرس حقوق الانسان؟

 

طرق تعليــم مفيدة

تستند الأنشطة في هذا الدليل إلى الطرق المشروحة هنا؛ وهي أنشطة بسيطة، كما أن الممارسة العملية  ستسهِّل تنفيذها. وإذا كنت تشعر بالقلق لأن تنفيذ الأنشطة سيُحدث فوضى في ترتيب غرفة الصف، فابدأ بطريقة بسيطة. ربما تجد أن التساهل في بعض سلطاتك باعتبار أنك "المعلم" يساعد على تهدئة أعصاب طلابك، ويحسِّن مستوى مشاركتهم.

ولكل طريقة جواب مختصر عن السؤال: "ما هو النشاط، ولماذا تقوم به؟". وبعد ذلك يرد شرح كيفية القيام بالنشاط، خطوة خطوة.

تمثيل الأدوار
ما هو هذا النشاط، ولماذا تقوم به؟
تمثيل الأدوار هو عبارة عن دراما صغيرة يقوم الطلاب بتمثيلها، ويتم أداؤها ارتجالياً في الأغلب. وهو يهدف إلى إحياء ظروف أو أحداث غير مألوفة للطلاب. ويمكن لعملية تمثيل الأدوار أن تؤدي إلى تحسين فهم موقف معين، وتشجيع التعاطف مع الأشخاص المعرَّضين لمثل هذا لموقف. ففي نشاط تمثيل الأدوار حول السرقة، مثلاً، يمكن للطلاب، من خلال تمثيل دور الضحية، أن يتفهموا ما يشعر به المرء عندما يقع ضحية لجريمة ما.

كيفية تنفيذ النشاط:

 مع الطلاب:
- حدد المسألة التي سيوضحها نشاط تمثيل الأدوار: حق التملك، مثلاً، (المادة 17 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، - حدد الموقف والمشكلة والشخصيات. إذا كان الطلاب يدرسون حق التملك، مثلاً، يمكن لهم أن يفكروا في موقف يُحرم فيه أحد الأشخاص من بيته، ربما بسبب انتمائه إلى جماعة عرقية معينة، أو بسبب عدم وجود قانون يحميه، أو بسبب احتلال بلده.
  • حدد مع الطلاب عدد الذين سيقومون بتمثيل الأدوار وعدد المراقبين، وما إذا كان سيجري تمثيل الأدوار في مجموعات صغيرة بصورة متزامنة، أو أن الصف بأكمله سيقوم بتمثيل الأدوار. شجع الطلاب الخجولين على المشاركة.
  • حدد الكيفية التي سيُنفذ بها تمثيل الأدوار، ويمكن أن يكون ذلك على النحو التالي:
    - يُروى الحدث كقصة، حيث يرسم الراوي المشهد، ويحكي طلاب آخرون بقية الحدث من وجهة نظرهم، وبحسب شخصياتهم.
    - دراما تتفاعل فيها الشخصيات ويُرتجل الحوار.
    - تمثيل محاكمة صورية (محاكاة)، حيث يتظاهر الطلاب بأنهم يدلون بشهاداتهم في محكمة.
  • الآن، إسمح للطلاب بدقيقتين ليفكروا خلالهما في الموقف وفي أدوارهم. وإذا احتاج الأمر إلى إعادة ترتيب الأثاث لتوفير المكان، فافعل ذلك.
  • يقوم الطلاب بتمثيل الأدوار.
  • خلال تمثيل الأدوار، ربما يكون من المفيد وقف العملية عند نقطة حرجة، وذلك لسؤال المشاركين والمشاهدين عما يحدث. ففي نشاط تمثيل الأدوار حول العنف، مثلاً، اسأل الطلاب عما إذا كان يمكنهم أن يفكروا في طريقة يمكن بها حل الموقف سلمياً. أُطلب من المشاركين أن يقوموا بتمثيل النهايات المحتملة.
  • بعد تمثيل الأدوار، من المهم أن يفكر الطلاب فيما حدث، بحيث لا يكون تمثيل الأدوار مجرد نشاط، بل خبرة تعليمية أيضاً. وعند التخطيط لتمثيل الأدوار، تأكد من تخصيص وقت كاف في النهاية لتأكيد الغرض من النشاط، ونقاط التعلم التي ينطوي عليها؛ فمثلاً، إذا كان تمثيل الأدوار يتعلق بمحاكمة صورية مع وجود شهود، اطلب من الطلاب أن يتفقوا على حكم معين، ثم ناقش الحكم وكيفية التوصل إليه، وذلك لإبراز نقاط التعلم.
  • إذا لم يسر تمثيل الأدوار على ما يُرام، اسأل الطلاب عن كيفية تحسين مستواه. أما إذا نجح، فيمكن القيام به أمام المدرسة بأكملها، مع شرح الموضوع الذي يصوره.
 تذكير:
  • نظراً  لأن تمثيل الأدوار هو محاكاة للحياة الواقعية، فإنه قد يثير أسئلة لا توجد إجابات بسيطة عنها. فعلى سبيل المثال، قد تكون هذه الأسئلة متعلقة بالسلوك الخطأ أو بالسلوك الصحيح لشخصية تجري محاكاتها. ويجب ألا تعطي انطباعاً بأن هناك إجابة واحدة عن كل سؤال، إذا لم يكن الأمر كذلك. ومن المهم للغاية أن يتقبل المعلمون والطلاب الاختلاف في وجهات النظر على أنه وضع طبيعي وعادي. وينبغي ألا يفرض المعلمون آراءهم بالنسبة للمسائل الخلافية، أو أن يحاولوا تحقيق إجماع في الآراء بأي ثمن. أي أنه يمكنك أن تلخص نقاط الاتفاق، وأن تترك الباب مفتوحاً بالنسبة لنقاط الاختلاف.
  • يجب أن يتم استخدام أسلوب تمثيل الأدوار بحساسية. ويجب أن يحترم المعلم مشاعر الطلاب والتركيب الاجتماعي للصف. فعلى سبيل المثال، يحتاج تمثيل الأدوار حول الأقليات العرقية إلى توخي الحرص بشأنه ما إذا كان الصف يضم طلاباً من أقليات عرقية، بحيث لا يشعر الطلاب الذين ينتمون إلى تلك الأقليات بأنهم عرضة للتجريح أو التهميش.

الأزواج والمجموعات
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
إن تقسيم الصف إلى أزواج أو مجموعات يتيح للطلاب فرصاً أكبر للمشاركة والتعاون، كما أنه يمكن أن يكون مفيداً في توليد العديد من الأفكار بسرعة كبيرة، أو في مساعدة الطلاب على التفكير في مفاهيم مجردة من حيث ارتباطها بخبرتهم الخاصة. فإذا كنت تدرِّس الحق في الحياة، مثلاً، يمكنك أن تعطي للأزواج أو المجموعات مدة خمس دقائق لتحديد الجواب عن السؤال: "هل من الصواب قتل شخص ما مهما كانت الظروف؟" وذلك قبل أن يجتمع الصف بأكمله لإجراء المزيد من المناقشة.

كيفية تنفيذ النشاط:

 
  • عند تنظيم المجموعات، اسأل نفسك أسئلة من قبيل: هل سأقسم الطلاب بحسب قدراتهم؟ هل سأجمع بين الطلاب من الجنسين؟ هل سأجعل الأصدقاء يعملون معاً؟ يمكن، في بعض الأحيان، اختيار أفراد المجموعات عشوائياً: أي بحسب تاريخ الميلاد، أو الحرف الأول من الاسم، أو أي معايير أخرى غير واضحة.
  • إذا كانت الطاولات والمقاعد مثبتة في الأرض، فإنه يمكن للطلاب أن يشكلوا مجموعات عن طريق الاستدارة في مقاعدهم، كي يواجهوا الطلاب الجالسين خلفهم.
  • إذا كان أفراد المجموعة سيظلون معاً فترة تزيد على بضعة دقائق، فربما يكون من الضروري اختيار رئيس للمجموعة وشخص آخر لكتابة الملاحظات. وقد تحتاج المجموعة إلى تحديد من سيتولى هاتين الوظيفتين.
  • تنظيم الصف: اشرح المهمة بوضوح، ورتِّب جلوس الطلاب، بحيث يمكن أن يرى بعضهم بعضاً. أخبر الطلاب بالوقت المحدد لأداء المهمة.
  • عندما يكون الأزواج والمجموعات منهمكين في العمل:
    - قف بعيداً عنهم، ولكن كن على أهبة الاستعداد.
    - لا تقاطعهم، ما لم تكن إحدى المجموعات قد أساءت فهم ما يُفترض أن تقوم به.
    - وزِّع اهتمامك بين المجموعات.
    - دع مناقشات المجموعات أو الأزواج تأخذ مجراها الطبيعي، ولا تتدخل إلا إذا طلبت منك المجموعة ذلك.
    - كثيراً ما تحتاج المجموعات إلى تشجيع للاستمرار في العمل.
    - الأزواج أكثر ميلاً للتوقف عن العمل عندما تقترب منهم.
  • تقديم التقارير: ربما يكون من الضروري أن تقدم المجموعات تقارير عن أنشطتها للصف بأكمله. يمكن أن يشمل ذلك الإبلاغ عن قرار تم اتخاذه، أو تلخيصاً لمناقشة، أو إعطاء معلومات عن الكيفية التي عملت بها المجموعة. وقد يكون هذا النوع من استخلاص المعلومات مفيدا جدا للمعلم والصف على حد سواء، وذلك لتحسين أسلوب العمل الجماعي. وإذا كان على المجموعات أن تقدم تقارير، فلا بد أن تعرف ذلك منذ البداية، بحيث تتمكن من اختيار شخص للقيام بهذه المهمة.
  • التقويم: إسأل الطلاب عما إذا كان النشاط مفيداً وعما تعلموه. وإذا كانت إجاباتهم سلبية، اسألهم عن الكيفية التي يريدون بها تنظيم النشاط، واستخدم أفكارهم.

الشحذ الفكري:
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
الشحذ الفكري هو طريقة لتشجيع الإبداع وتوليد الأفكار بسرعة فائقة، ويمكن استخدامه لحل مشكلة معينة أو للإجابة عن سؤال. فعلى سبيل المثال، يمكن للصف أن يبدأ دراسة الحق في المواطنة باستخدام الشحذ الفكري للتوصل إلى إجابات عن السؤال:"ما هي الأسباب التي تعتقد أن حكومة معينة قد تستخدمها لسحب الجنسية من شخص ما؟". وفيما يلي بعض الأفكار المتعلقة باستخدام الشحذ الفكري:

 
  • التوصل إلى حل مشكلة ما: كأن تطلب من الصف بعد "حادثة" نشوب نـزاع بين بعض الطلاب، أن يشحذوا أفكارهم بشأن جميع الحلول الممكنة التي لا تنطوي على عنف.
  • تقديم موضوع جديد: حاول أن تشحذ كل ما يعرفه الطلاب عن الموضوع، وهذه طريقة جيدة لإثارة اهتمام الطلاب، ولاكتشاف ما يعرفونه بالفعل.
  • كتمرين إبداعي سريع: حاول، مثلاً، أن تشحذ النهايات المحتملة لقصة غير مكتملة.

كيفية تنفيذ النشاط:
حدد المسألة التي تريد تطبيق أسلوب الشحذ الفكري عليها. ضع المسألة في شكل سؤال له عدد من الإجابات المحتملة، مثل: " كيف نحسِّن غرفة الصف؟" أُكتب السؤال في مكان يمكن أن يراه الجميع.

  • أُطلب من الطلاب أن يسهموا بأفكارهم. اكتب الأفكار في مكان يستطيع الجميع أن يروها فيه. وينبغي أن تكون الأفكار في شكل كلمات مفردة أو عبارات قصيرة.
  • أخبر الطلاب أنه لا يجوز لهم، أن يعلقوا على أفكار غيرهم إلا بعد انتهاء عملية الشحذ الفكري، وأنه لا يجوز لهم أن يكرروا أفكاراً وردت بالفعل.
  • شجع كل طالب على الإدلاء بدلوه ولكن لا تتنقل بين الطلاب في دائرة، أو ترغمهم على بحث فكرة معينة، فمن المحتمل أن يؤدي هذا إلى تثبيط روح الإبداع.
  • إذا كان أحد المقترحات غير واضح، اطلب من الشخص أن يوضحه، أو اقترح توضيحاً له، وتأكد من أن الطلاب يوافقون عليه.
  • أُكتب كل مقترح جديد. فكثيراً ما تكون المقترحات الأكثر إبداعاً وإثارة للاستياء هي  الأكثر فائدة وتشويقاً.
  • أوقف عملية الشحذ الفكري عندما تُستنفد الأفكار. ويمكنك عندئذ أن تستعرض المقترحات، وتطلب إبداء التعليقات.

المناقشة التي يجريها الصف بأكمله
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
تُعتبر المناقشة طريقة مناسبة لاكتشاف مواقف المعلم والطلاب، على السواء، من مسائل حقوق الإنسان، كما أنها طريقة بالغة الأهمية لتعليم حقوق الإنسان، وذلك لأن الطلاب بحاجة إلى استكشاف القضايا وتحليلها بأنفسهم، إلى جانب معرفة الحقائق. وتُعتبر المناقشات، أيضاً، فرصة للتدرب على الإصغاء، والتكلم بحسب الدور، وغيرهما من المهارات الجماعية التي تكتسي أهمية بالنسبة لاحترام حقوق الآخرين.
وكي تكون المناقشة صريحة، من المهم أن يتوفر جو من الثقة والاحترام المتبادل في الصف. ويُعتبر تشجيع الطلاب على وضع "قواعد" للمناقشة من الطرق التي تساعد على إيجاد بيئة "آمنة". ومن الأفضل أن يتم ذلك في بداية العام الدراسي، وهو الوقت الذي توضع فيه عادة معايير السلوك، مع أنه يمكن وضع هذه القواعد في أي وقت.

 كيفية تنفيذ النشاط:
إسأل الطلاب عما إذا كانوا يرغبون في أن تكون غرفة الصف مكاناً يشعرون فيه بحرية التعبير عن أنفسهم، والتعلم من خلال المناقشة فيما بينهم (ربما يُطرح هذا الموضوع بصورة طبيعية بعد إجراء مناقشة صعبة في الصف).
  • أشر إلى أنه يمكن أن يتوصل الصف إلى فهم مشترك لـ "أصول" الإصغاء والتكلم.
  • أُطلب من الطلاب أن يفكروا في بعض المبادئ للمناقشات التي تجري في غرفة الصف، والتي يعتقدون أنه ينبغي أن يتبعها الجميع. أُكتب جميع هذه المقترحات في مكان مناسب بحيث يستطيع كل طالب أن يراها (للاطلاع على إرشادات بشأن الشحذ الفكري، أنظر الصفحة 32.
  • بعد مضي بعض الوقت على نشاط الشحذ الفكري حاول أن تتبين ما إذا كانت هناك مقترحات يمكن الجمع بينها، واطلب من الصف مناقشتها أو التعليق عليها. ويمكن لك أن تقترح بعض المبادئ التالية إذا لم يقترحها الطلاب:
    - إصغ إلى الشخص الذي يتحدث.
    - لا يجوز أن يتحدث أكثر من شخص في وقت واحد.
    - ارفع يدك إذا أردت أن تقول شيئاً.
    - لا تقاطع أحداً أثناء حديثه.
    - عندما تختلف مع أحد، تأكد من التمييز بين انتقاد فكرة الشخص، وانتقاد الشخص نفسه.
    - لا تضحك أثناء تحدث أي شخص (ما لم يقل نكتة).
    - شجع كل شخص على المشاركة.
  • إقترح أن يتفق الصف، بالإجماع، على إطاعة القواعد التي وضع الطلاب لائحة بها. وعندئذ يكون الطلاب مسؤولين عن تطبيق القواعد على أنفسهم وعلى الطلاب الآخرين في الصف. وإذا حدث انتهاك خطير للقواعد، تفاوض مع الطلاب لتحديد عواقب انتهاك القواعد.
  • أُكتب لائحة القواعد بعناية على ورقة كبيرة، وعلق الورقة في غرفة الصف طوال السنة، وذلك للرجوع إليها أو لإضافة بنود جديدة أو تعديل بنود موجودة، بحسب الاقتضاء.

(للاطلاع على طريقة مماثلة لوضع قواعد عامة للصف،  

 

طرح الأسئلة
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
يستخدم جميع المعلمين الأسئلة كل يوم، ولكن أي نوع من الأسئلة؟ في كثير من الأحيان تكون تلك الأسئلة من النوع "ماذا قلتُ للتو؟"، وهي أسئلة تُستخدم للسيطرة على الصف أو للاستهزاء بالطلاب. وثمة أسئلة أخرى تستخدم كثيراً، وتسمى أسئلة "مغلقة"، وهي أسئلة لها إجابة صحيحة واحدة فقط، وتُستخدم لاختبار المعرفة. كما يستخدم العديد من الأنشطة الواردة في هذا الدليل مناقشات غرفة الصف لاستكشاف مسائل حقوق الإنسان. وفي تلك المناقشات تكون الأسئلة التي تطرحها ذات أهمية بالغة في تشجيع المشاركة والتحليل حتى بالنسبة للأطفال الصغار.
وفيما يلي أمثلة على الأسئلة "المفتوحة" التي يمكنك أن تستخدمها. وإذا تدربت على استخدام تلك الأسئلة، فإنها تصبح أكثر سهولة. والنقطة الأساسية التي يجب عليك أن تتذكرها هي: "ما الذي أريد أن أحققه من هذه المناقشة؟ هل هو الحصول على إجابات بنعم أو لا، أو إثارة مناقشة مفتوحة شيقة؟".

  • الأسئلة الافتراضية: "ماذا تفعل لو أن …. أو ماذا تعتقد أن يحدث إذا …؟". هذا النوع من الأسئلة يساعد الطلاب على تخيُّل مواقف، وعلى شحذ الفكر.
  • أسئلة الحدس: "كيف يمكن لنا أن نساعد على حل هذه المشكلة؟"
  • أسئلة التشجيع / الدعم: "إن هذا مثير للاهتمام. ماذا حدث بعد ذلك؟" ويبين هذا النوع من الأسئلة خبرة الطلاب وآراءهم.
  • أسئلة طلب الرأي: "ما هو رأيك في .... أو بماذا تشعر تجاه ...؟". يُشعر هذا النوع من الأسئلة الطلاب بأن رأيهم مهم، وأنه موضع اهتمامك.
  • أسئلة السبر: "لماذا تعتقد أن ...؟". إذا طُرح هذا النوع من الأسئلة بطريقة غير عدوانية، فإنه يمكن أن يساعدهم على التفكير بعمق وعلى إبراز آرائهم أو تحليلها.
  • أسئلة التوضيح / التلخيص: "هل يكون كلامي صحيحاً إذا قلت إنك تعتقد أن ...؟". إن تلخيص ما قاله طالب ما، والتأكد مما إذا كنت قد فهمت ما قاله، سيساعدان الطلاب الآخرين على أن يفكروا فيما إذا كانوا يوافقون على ما قال.
  • أسئلة تحديد نقاط الاتفاق: "هل يوافق معظمنا على أن ...؟". يُطرح هذا السؤل إما في البداية لإثارة المناقشة، أو في النهاية، حيث يمكن استخدام سؤال مثل: "هل انتهينا من هذا الجزء؟" للاتفاق على الانتقال إلى الموضوع التالي.
 وأخيراً، حاول أن تتذكر ضرورة تحاشي الأسئلة الإيحائية أو الخادعة، مثل: "الأمر "س" صحيح، أليس كذلك؟"، فهذا النوع من الأسئلة لا يشجع على المشاركة. ويجب تحاشي طرح أسئلة كثيرة مرة واحدة، أو توجيه أسئلة غامضة.
وتذكر أن توجيه إيماءة عارضة أو ابتسامة أو حتى مجرد الجلوس في مستوى الصف نفسه من شأنه أن يحسِّن مستوى الاستجابات التي تتلقاها.

المشاريــع
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
المشاريع هي عبارة عن إجراء أبحاث مستقلة حول موضوعات معينة من قِبل الطلاب خلال فترة زمنية ممتدة، تتمخض عن منتج نهائي. والمشاريع مفيدة في تعليم حقوق الإنسان لأنها تحقق ما يلي:

  • مساعدة الطلاب على رؤية الروابط القائمة بين الموضوعات المختلفة وبين تعليمهم المدرسي والعالم الخارجي.
  • تدريب الطلاب على تنظيم أنفسهم من أجل القيام بأعمالهم وتخطيط وقتهم والعمل وفقاً لجدول زمني.
  • تمكين الطلاب من السيطرة على عملية تعلمهم بتوجيه من المعلم.
  • إيجاد فرص للطلاب للتفاعل فيما بينهم، ومع مختلف الأشخاص في المجتمع خارج المدرسة.
  • تدريب الطلاب على طرح استنتاجاتهم وآرائهم علناً والدفاع عنها، وهي من المهارات المهمة لتعزيز حقوق الإنسان.

كيفية تنفيذ النشاط:
يمر المشروع بمراحل متميزة عن بعضها بعضا،ً ويكون التركيز، طوال فترة تنفيذ المشروع، منصباً على إتاحة الفرصة للطلاب لتحمل مسؤولية دراستهم.

 الموضوع أو المشكلة: إما أن يقوم المعلم بتحديدهما وعرضهما على الصف في صيغة خيارات، أو يقوم الصف باختيارهما مباشرة، وذلك، مثلاً، عن طريق الشحذ الفكري للحصول على الأفكار  .ومن المفيد طرح سؤال مباشر بشأن قضية تهمُّ الطلاب، من قبيل السؤال التالي: "هل يلقى اللاجئون الأجانب في مدينتنا/بلدنا معاملة طيبة؟"، أو "ما هو أشد ما يخشاه الآباء في منطقتنا بالنسبة للأطفال وتعاطي المخدرات؟". ومن الضروري أن يكون السؤال محدداً كي لا يتيه الطلاب في الموضوع.
وكبديل لذلك، يمكن أن تكون نقطة البداية بالنسبة لك نوعاً معيناً من الأنشطة أو الوسائل التعليمية التي تريد أن يستخدمها الطلاب خلال مشروعهم، كجهاز التسجيل مثلاً.
  • التخطيط: يحتاج المعلمون والطلاب إلى تحديد وقت بدء المشروع، والفترة التي سيستغرقها، والموارد التي ستُستخدم، وكيفية الحصول على تلك الموارد، وما إذا كان الطلاب سيعملون فرادى أو في مجموعات، وحول موضوع واحد أو موضوعات مختلفة، وما إلى ذلك. وربما يكون من الأسهل على الطلاب الذين لم يتعودوا على إجراء البحوث أن يعملوا في مجموعات. ومن المهم للغاية أن تُناقش في هذه المرحلة كيفية اختتام المشروع (أنظر ما يلي للاطلاع على مزيد من الأفكار بهذا الشأن).
  • البحوث / الإجراءات: إن العمل في المشروعات يولِّد العديد من المهارات بسرعة كبيرة، فالمشروع البحثي حول الرعاية الصحية المحلية، مثلاً، قد يشمل زيارات ومقابلات وقراءات والتقاط صور وجمع إحصائيات وتحليل بيانات، بينما قد يشمل المشروع الإبداعي معلومات تقنية، مثل كيفية عمل آلات التصوير بالفيديو، ومهارات فنية مثل صنع اللافتات. ولعل أفضل المشاريع هي التي تجمع بين المهارات الأكاديمية والمهارات الإبداعية، وذلك للاستفادة من جميع قدرات الطلاب. ويمكن للمعلم أن يقدم المساعدة خلال المرحلة بالإجابة عن الأسئلة أو تقديم المشورة، ولكن الطلاب يظلون مسؤولين عن أداء العمل.
  • المنتَج: ربما يكون المنتَج تقريراً أو فيلما أو معرضا أو شريطا سمعياً أو محاضرة أو لوحة أو قصيدة ... أو غير ذلك. ومن المفيد أن يُسجل في المنتج المراحل المختلفة للمشروع وما يشعر به الطلاب أنفسهم إزاء الموضوع الذي تجري دراسته، إلى جانب النتائج التي يتوصل إليها الطلاب. فعلى سبيل المثال، يمكن للطلاب الذين يقومون بحملة ملصقات ضد التدخين في مدينتهم أن يلتقطوا صوراً فوتوغرافية لأنفسهم في غمار العمل، وأن يكتبوا عن كيفية اختيار تصميماتهم وتنفيذها.

ويمكن عرض المنتَج على الصف أو على جمهور أكبر. إن مشروعات عن الفقر في منطقتك ربما تجذب اهتمام الصحف المحلية، أو ربما تكون سلطات البلدية راغبة في معرفة نتائج مشروع حول الأضرار التي تلحق بالبيئة، مثلاً.

  • وضع العلامات: نظراً إلى أنه كثيراً ما تكون المشاريع مرتبطة بتخصصات متعددة، فربما تكون هناك حاجة إلى أن يضع عدد من المعلمين تقييماتهم للمنتَج. إن أسلوب وضع العلامات يجب أن يعكس المهارات المتنوعة التي استُخدمت خلال المشروع، وألا يركز على المعايير الأكاديمية وحدها.

"جلسة الثرثرة"
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
يمكن استخدام "جلسة الثرثرة" لتغيير رتابة الحصة، بعد الاستماع إلى درس يقدمه المعلم. وتُعتبر هذه الجلسة فرصة للطلاب كي يتحدث كل اثنين أو ثلاثة معاً.

كيفية تنفيذ النشاط:
أخبر الطلاب بأنه يمكنهم إبداء رد فعلهم إزاء ما قيل أو عُرض للتو لمدة خمس دقائق. ويمكنهم أن يعبروا عما يشعرون به وما يعتقدونه، أو أن يتبادلوا الأسئلة عن أشياء لم يفهموها. وبعد أن تنتهي جلسة الثرثرة، يمكن دعوة المجموعات أو الأزواج لتبادل الأفكار أو الأسئلة مع بقية طلاب الصف.

الرسـم
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
يمكن استخدام الرسم في غرفة الصف لتنمية مهارات الملاحظة والتعاون والخيال ومشاعر التعاطف مع الأشخاص الذين يظهرون في الرسومات أو للتعرف على الطلاب الآخرين الموجودين في الصف. والرسم مفيد في تعليم حقوق الإنسان، لأنه يمكن، من خلاله، عرض أعمال الصف في المدرسة ككل لتوصيل قيم حقوق الإنسان إلى الطلاب الآخرين. وترد فيما يلي بعض الأفكار عن استخدام الرسم.
 

 كيفية تنفيذ النشاط:
  • إجمع صوراً ورسومات وصوراً فوتوغرافية حول موضوعات مختلفة من الصحف والمجلات والكتب ...
  • أُطلب من الطلاب أن يعملوا في أزواج. أعط كل طالب صورة وبعض مواد الرسم. اطلب من كل طالب ألا يُظهر صورته لزميله.
  • يصف كل طالب صورته لزميله، ويحاول الزميل أن يرسمها اعتماداً على الوصف فقط. بعد عشر دقائق يتبادلون الأدوار. ونظراً لمحدودية الوقت، فإن الرسومات ستكون بسيطة؛ فالمهم هو الوصف وليس الرسم.
  • بعد ذلك يقوم الطلاب، واحداً تلو الآخر، بمقارنة رسوماتهم بالصور الأصلية. إسأل الطلاب عما إذا كان ينقص الصورة شيء مهم. وما هو، ولماذا هي ناقصة؟

أو:

  • في حالة التعامل مع صف جديد، أُطلب من كل طالب أن يرسم جاره، مع القيام في الوقت نفسه بتوجيه أسئلة إليه عن نفسه، وذلك من قبيل:
    - ما هي الأشياء التي تفضلها؟
    - إلى أين يجب أن تسافر؟
    - ما هو حلمك؟

أُطلب من كل طالب أن يرسم حول صورة جاره أشياء تمثل الإجابات عن هذه الأسئلة (لتنفيذ شكل أبسط لهذا النشاط، أُطلب من الطلاب أن يكتب كل منهم اسم جاره بدلاً من أن يرسمه. وتظل أجزاء النشاط الأخرى دون تغيير).

عند تلقي الطلاب درساً في الفن، ربما تكون هناك فرص لرسم ملصقات أو أعمال فنية تعبر عن الاهتمام بحقوق الإنسان أو الالتزام بها

الرسومات والصور الفوتوغرافية

 ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
نظراً لأن الرسومات أو الصور الفوتوغرافية تبدو وكأنها واحدة بالنسبة لجميع المشاهدين، ولكنهم يفسرونها بطرق مختلفة، فإنها يمكن أن تكون بالغة الفاعلية في جعل الطلاب يعرفون أن رؤيتنا للأشياء تختلف من شخص إلى آخر.

كيفية تنفيذ النشاط:

  • أعط لكل زوج صورة كي ينظر إليها، ثم اعط الأزواج خمس دقائق كي يكتبوا كل ما لديهم من أسئلة عنها. أُطلب من الطلاب أن يختاروا أهم أربعة أسئلة. ويمكن أن تكون للصورة صلة بموضوع تقوم أنت، أو يقوم معلم آخر، بتدريسه.
  • أُطلب من كل زوج إظهار الصور والأسئلة الأربعة الأكثر أهمية للزوج المجاور من الطلاب. ثم اعط عشر دقائق للطلاب كي يعملوا معاً لتحديد أجوبة عن أسئلتهم. أُطلب من الطلاب إعداد قائمتين بما يلي:
  1. الأسئلة التي لا يستطيعون الإجابة عنها.
  2. الأسئلة التي لها إجابات محتملة.
  • بالنسبة للأسئلة التي لها إجابات محتملة، من المهم أن يكتب الطلاب لماذا اختاروا هذه الإجابات دون غيرها. فإذا كان الطلاب يعتقدون أن طفلاً يظهر في الصورة هو من أحد البلدان ذات المناخ البارد، فما هي الدلائل الموجودة في الصورة، والتي ساعدتهم على التوصل إلى ذلك الاستنتاج؟
  • إعرض جميع الصور والأسئلة والأجوبة. أُطلب من الطلاب أن ينظروا إلى الصور والأسئلة والأجوبة الخاصة بكل طالب من الطلاب الآخرين. وأضف تعليقات أخرى بحسب الاقتضاء. أُترك مساحة يمكن فيها للمعلمين أو الآباء أو الطلاب الآخرين أن يبدوا تعليقاتهم، ويسهموا بآرائهم بشأن الصور.

للاطلاع على أنشطة أخرى تُستخدم فيها الصور الفوتوغرافية،  

الرسومات المتحركة والقصص الهزلية المصورة
ما هو هذا النشاط؟ وما فائدته؟
للرسومات المتحركة والقصص الهزلية تأثير قوي على الصغار. ويمكن أن تكون تلك الرسومات مسلية وأن تضيف معلومات جديدة، أو أن تشجع على التحيز والنمطية. ويمكن استخدام تلك الرسومات في غرفة الصف بطرق مختلفة؛ فيمكنك، مثلاً، الإعداد لإجراء مناقشة حول موضوع العنف في وسائل الإعلام، بأن تطلب من الطلاب تحديد عدد حوادث العنف التي ترد في الرسومات المتحركة والقصص الهزلية المصورة في أسبوع واحد. ويمكن أيضاً أن تستخدم الرسومات المتحركة التي يرسمها الطلاب أنفسهم كطريقة لتعريف بقية طلاب المدرسة بقضايا حقوق الإنسان.

 كيفية تنفيذ النشاط:
  • خُذ قصاصات لرسومات متحركة من الصحف والمجلات ومن القصص الهزلية المصورة والإعلانات التي لها صلة بموضوع الدرس، كالعنف أو التسامح أو العنصرية. أُطلب من الطلاب مناقشتها في مجموعات، ثم اطرح الأسئلة التالية:

- ما هو أول رد فعل عاطفي لك؟
- ما هي الرسالة المطلوب توصيلها من خلال الرسوم المتحركة أو القصص الهزلية المصورة؟
- هل اتسمت الصور بالفعالية في عرضها للقصة، وهل تعبر عن وجهة النظر المقصودة وتجعل الناس يفكرون في المسائل المطروحة؟
- هل تنتقد الرسومات المتحركة أو القصص الهزلية المصورة فكرةً محددة أو مجموعةً معينة من الأشخاص؟
- هل تتضمن الرسومات المتحركة أو القصص الهزلية المصورة أفكاراً نمطية ومتحيزة تجاه فئة معينة من الناس من قبيل الجماعات العرقية أو اللاجئين أو الأشخاص المعوقين؟
- هل الرسومات أو القصص جادة أم فكاهية أم تهكمية؟ كيف يسهم هذا في توصيل الرسالة؟

أو:

  • أُطلب من الطلاب أن يختاروا واحدة من قضايا حقوق الإنسان، وأن يرسموا رسماً متحركاً أو قصة هزلية مصورة عن تلك القضية. أُطلب منهم عرض الموضوع بأقوى طريقة ممكنة، بحيث تؤدي رؤية الصور إلى جعل الناس يفكرون في القضايا المطروحة.
  • إعرض النتائج.

الفيديو
أنتجت منظمات، مثل مجلس أوروبا ومنظمة العفو الدولية، أشرطة فيديو كي تُستخدم في غرفة الصف. ويمكن، أيضاً، أن تكون جزءاً من أخبار التلفزيون أو من برامج وثائقية ذات فائدة كبيرة. وفيما يلي بعض

 المقترحات التي ينبغي تذكرها عند استخدام الفيديو:
  • إذا قام الطلاب بمعالجة المعلومات التي يتلقونها من خلال الفيديو، فإن إمكان تذكرهم لها سيزداد؛ إذ يمكن للطلاب أن يستخدموا خيالهم لكتابة مذكرات يومية من وجهة نظر شخصية ظهرت في الفيديو، أو أن يستخدموا الفيديو كأساس تقوم عليه المناقشة. (أنظر أساليب التعليم الأخرى في هذا الجزء من الدليل للاطلاع على بعض الأفكار).

الصحف
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
إن لوسائل الإعلام أهمية كبرى في نشر المعلومات في مجتمع ديمقراطي. غير أننا نجد في بعض الأحيان أنباء غير موضوعية تستخدم النمطية والتحيز. إن تحديد التحيز وتحليله في الصحف يساعدان الطلاب على تحديده ومعارضته في الحياة اليومية. ويؤدي هذا النوع من النشاط إلى تحسين مهارات الاتصال لدى الطلبة.

كيفية تنفيذ النشاط:
يمكنك أن تختار إحدى القضايا الراهنة لحقوق الإنسان، والتي تحظى بتغطية واسعة النطاق من قبل وسائل الإعلام في بلدك، مثل قضية معاملة الأجانب. وكبديل لذلك، يمكنك أن تختار اتجاهاً، مثل التعصب، يكمن وراء أنباء مختلفة عديدة.

  • قسِّم الصف إلى مجموعات يتألف كل منها من أربعة أو خمسة طلاب.
  • أعط كل مجموعة تقريراً إخبارياً واحداً، على الأقل، من الصحف المحلية أو الوطنية، يتعلق بالموضوع المختار. ويمكن لجميع المجموعات أن تستخدم التقرير نفسه إن اقتضت الضرورة ذلك. وتُعتبر التقارير الإخبارية المستقاة من صحف مختلفة عن حدث واحد مفيدة لغايات المقارنة.
  • أُطلب من كل مجموعة أن تناقش بعض الأسئلة من القائمة التالية. إختر أسئلة مناسبة للتقارير الإخبارية المستخدمة، أو ضع أسئلة أخرى:
    - هل يوحي عنوان التقرير بوجهة نظر في المسألة؟
    - ما هو أول انطباع لك عن الحالة الموصوفة؟ هل يبدو أن شخصاً ما قد أخطأ؟ إن كان الأمر كذلك ... فمن هو؟
    - هل وُجهت تهم مباشرة ضد أي شخص؟ إن كان الأمر كذلك، ضع قائمة بالتهم.
    - هل قُدم أي دليل يؤيد المزاعم؟
    - ما هو حجم الجزء من التقرير الذي يتضمن انتقادات موجهة إلى شخص ما؟
    - ما هو حجم الجزء الذي يؤيد هذا الشخص أو يدافع عنه؟
    - هل يتضمن التقرير مقتبسات مباشرة من الأشخاص الذين تُوجه إليهم انتقادات؟
    - ما هي الكلمات التي تعتقد أن لها الأهمية الأكبر في تكوين انطباعك عن التقرير؟
    - ما هي الانطباعات بالنسبة لآراء الناس العاديين بشأن المسألة، إن كانت هناك انطباعات؟
    - ما هو موقف الأشخاص الذين يتمتعون بسلطة، كالأخصائيين الاجتماعيين، وضباط الشرطة، وغيرهم؟
  • ويمكن متابعة هذا النوع من التحليل بطرق عديدة، مثل: إجراء مناقشة على نطاق أوسع، أو قيام الطلاب بكتابة تقاريرهم بأسلوب صحفي، أو مقارنة تغطية الصحف لمسألة ما بتغطية التليفزيون والإذاعة لها.
  • يمكنك أيضاً أن تطلب من الطلاب إحضار مقالات وأخبار شيقة مقتطفة من الصحف. وبهذه الطريقة يمكن إعداد مجموعة مختارة للصف، بحيث تُستخدم كأساس للمناقشات في غرفة الصف. ويمكن إشراك الآباء عن طريق مساعدة الطلاب على تحديد المقالات الشيقة.
 

إجراء المقابلات
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
عند تعليم حقوق الإنسان، يمكن أن نبحث في بطون الكتب عن حرفية القانون، غير أنه للحصول على أمثلة محددة لممارسة الحقوق، يمكننا أن ننظر حولنا داخل مجتمعاتنا. وإذا كان الصف يدرس حقوق الطفل، سيكون آباء الطلاب وأجدادهم مصدراً هاماً للمعلومات المتعلقة بالكيفية التي تغيرت بها حياة الأطفال على مر السنين.

وتمثل المقابلات طريقة مناسبة لجذب المجتمع المحلي إلى المدرسة، وربط دراسة حقوق الإنسان بواقع الحياة، وكذلك لتحسين مهارات الطلاب بالنسبة للتعامل مع الناس بشتى أصنافهم.

كيفية تنفيذ النشاط:
(للاطلاع على مثال للمقابلة الصحفية أنظر الصفحة  94).

ربـط الكلمات
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟

يمكنك استخدام هذا الأسلوب مع الصف في بداية موضوع معين للوقوف على مدى معرفتهم به، وفي النهاية لمعرفة حجم ما تعلموه.

كيفية تنفيذ النشاط:

  • حدد كلمة أساسية ذات صلة بالموضوع قيد الدراسة.
  • أُطلب من الطلاب أن يكتبوا بسرعة كلمات أخرى تخطر ببالهم عند سماعهم لتلك الكلمة. ولا يستغرق هذا التدريب وقتاً طويلاً.. دقيقة أو دقيقتان.
  • وضِّح أن عدم كتابة أي شيء بالمرة هو أمر مقبول تماماً. والنتيجة عبارة عن "لقطة" لمجموعة المفردات التي يربطها الطلاب بالكلمة الأساسية الأصلية.
  • لتقويم عملية التعليم، يمكن مقارنة النتائج "القبلية" و "البعدية" التي تتحقق. ومن شأن ذلك أن يساعدك على تقويم تعليمك، كما أنه يمكِّن الطلاب من رؤية ما يحققونه من تقدم.
  • كبديل لذلك، اطلب في النهاية من كل طالب أن يقول ما يعتقده أو يشعر به إزاء ذلك الموضوع بكلمة واحدة، أو اطلب منه تحديد كلمة لها علاقة بالموضوع. تنقَّل في الصف، واجمع الكلمات. أُطلب من واحد أو اثنين من الطلاب إعداد قائمة بتلك الكلمات.
 

إعادة صياغة المعلومات
ما هو هذا النشاط ولماذا تقوم به؟
تُعتبر إعادة صياغة المعلومات في شكل آخر طريقة مناسبة لاستيعابها وفهمها. ومن ذلك مثلاً، الاستماع إلى قصة وروايتها على شكل صور. وسوف يتعين على الطلاب أن يحددوا الجزء الأكثر أهمية من تلك المعلومات، ويقرروا إعادة صياغتها. وينبغي أن يقرر الطالب: "سوف أعيد صياغة المعلومات بهذه الطريقة، لأن ...".

ويساعد هذا الأسلوب على تنمية الخيال ومهارات الملاحظة والاختيار والتفكير المنطقي.

كيفية تنفيذ النشاط:

  • إختر مع الطلاب مصدراً للمعلومات مثل قصة أو صورة أو قصيدة أو رسم متحرك أو فيلم. وإذا كان الصف يدرس حق الطفل في البقاء مع أسرته، مثلاً، فإنه يمكن استخدام صورة لطفل لاجئ.
  • يقوم الطلاب بقراءة الصيغة الأصلية أو النظر إليها أو الاستماع إليها بعناية.
  • يحدد الطلاب أجزاء القصة التي سيُعاد خلقها مع شرح سبب اختيارهم لها. وإذ كنت تستخدم صورة، فإن الطلاب يجب أن يتخيلوا القصة الكامنة وراء الصورة.
  • إذا أراد الطلاب أن يضيفوا أشياء لم تكن موجودة في الأصل، فإنه يتعين عليهم توضيح السبب.
  • يقوم الطلاب بإنتاج الصيغة الجديدة.

أفكار بشأن وسائل إعادة صياغة المعلومات

  • "مسرحية إذاعية" مسجلة على شريط.
  • قصة قصيرة مكتوبة.
  • قصة في شكل مسلسل كوميدي.
  • قصيدة سردية.
  • لوحة.
  • قصة تُحكى للصف أو لبقية المدرسة.
  • معرض في غرفة الصف.